القانون الكشفي

القانون الكشفي في كشافة الفجر:

 

1- الكشاف مؤمن بالله تعالى مخلص لإسلامه ووطنه

إن كشاف الفجر مخلصاً لله عز وجل محباً له، مندفعاً بروح عالية وبحركية متواصلة لا ينتابها الفتور مؤمناً بأن عمله عبادة وأنه يسعى لمرضاة الله سبحانه وتعالى.

وهو مخلصاً لأمته ووطنه بأن يكون كشافاً صالحاً يعمل كل ما في وسعه لخير أمته الإسلامية ووطنه الغالي وإعلاء شأنهما وإعزاز كلمتهما.

 

2- الكشاف مطيع لأولياء الله تعالى.. باراً بوالديه.. وملتزماً بالنظام

كشاف الفجر مطيعاً لرسول صلى الله عليه وآله وسلم وأولي الأمر المعصومين عليهـــم الســــلام والمرجعية الرشيدة.

كما أنه باراً بوالديه، محسناً إليهما ومتواضعاً لهما داعياً لهما مقدراً لجهودهما شاكراً لهما.

وهو ملتزماً بالنظام، مخلصاً لقادته بأن يؤدي مسؤولياته بأمانة وعناية ودقة وإخلاص.

 

3- الكشاف صادق يوثق به ويعتمد عليه

إن كشاف الفجر موثوق به، إذا تعهد بإنجاز عمل مضى في تنفيذه مهما اعترض سبيله من عقبات.

 

4- الكشاف نافع ويساعد الآخرين

كشاف الفجر مستعداً دائماً لعمل الخير مدفوعاً بروح الإيمان لصنع المعروف لأي انسان كل يوم، حيث أن العقدة التي يعقدها في منديله تذكره بهذا المعروف، وهو يعمل على إحراز شارات الهوايات لتساعده على عمل الخير.

 

5- الكشاف صديق للجميع وأخ لكل كشاف

كشاف الفجر صديق الناس جميعاً، يعمل دائما على كسب صداقة جميع من يخالطهم، ويجعل منهم إخواناً له.

 

6- الكشاف شهم ومهذب

كشاف الفجر مهذب، يعامل الناس بأدب وكياسة، وهو كريم الطباع، يعامل الناس معاملة طيبة، ولو أدى ذلك إلى تضحيته بشعوره احتراماً لشعور الآخرين.. لأنه كشاف رسالي.

 

7- الكشاف محب للطبيعة يرفق بحيوانها ويحافظ على نباتها

كشاف الفجر يعامل الحيوان معاملة حسنة ويطعمه ويسقيه ويساعده ما استطاع ويقيه الأذى، وإن رأى أحداً يعذب حيواناً عمل على تخليصه، كما يحافظ على الأشجار.

 

8- الكشاف مقدام يبتسم ولا يعبأ بالصعاب

كشاف الفجر تعلو الابتسامة شفتيه حتى إذا كان في شدة، و يبعث السرور في النفوس ويسوق السعادة إلى الأخرين.

 

9- الكشاف مقتصد

كشاف الفجر مقتصد ليس فقط في المال بل في الوقت والجهد والصحة، فالاقتصاد في الوقت يكون بتنظيمه وحسن استغلاله، فلا يضيعه كله في اللعب بل يجعل جزء منه لعمله وجزء لراحته فلا يطغى أحدهما على الآخر، ويقتصد في الصحة فيعتني العناية الكافية بسلامة جسمه، ويقتصد من وقت شبابه لوقت شيخوخته، فيكون معتدلاً في معيشته.

 

10- الكشاف طاهر الفكر والقول والعمل

كشاف الفجر طاهر الفعل، طاهر القول، طاهر الفكر، ولا يخشى في الله تعالى لومة لائم، يتصف بصفات الصالحين وصادق العزيمة.